الأزهر يحتفل بالذكرى الثانية لتوقيع وثيقة الأخوّة الإنسانيّة

أضيف بتاريخ ٠٣/٠٤/٢٠٢١
سُبحة - معهد الدراسات الشرقية


احتفل الأزهر الشريف في يومَيْ ٣ و٤ فبراير الماضيَيْن بالذكرى الثانية لتوقيع وثيقة الأخوّة الإنسانيّة في أبو ظبي، وهي إعلان وقّعه الإمام الأكبر أحمد الطيّب والبابا فرنسيس، وذلك من خلال تنظيم مؤتمرٍ عبر الإنترنت على مدار اليومَيْن، برئاسة الدكتور محمّد الضوينيّ، وكيل الأزهر (انظر الصورة أعلاه). مع الأسف، ومثلما هو الحال في كثير من الأوقات، فقد مرّ هذا الحدث الهامّ دون أن يلاحظه أحد من خارج الأوساط الناطقة باللغة العربيّة. غالبًا ما يكون صوت الخير خافتًا، وغالبًا ما تغطّي الشائعات على الحقيقة!