محكمة استئناف باكستانية تبرئ زوجين مسيحيين محكومين بالإعدام بتهمة التجديف

أضيف بتاريخ ٠٦/٠٤/٢٠٢١
أ ف ب


 لاهور (باكستان) - أصدرت محكمة استئناف باكستانية الخميس قرارا بتبرئة زوجين مسيحيين كان قد حكم عليهما بالإعدام في العام 2014 لإدانتهما بتهمة التجديف، وأمرت بإطلاق سراحهما، وذلك في إطار قضية استدعت انتقادات حادة من البرلمان الأوروبي.

وكانت محكمة باكستانية قد دانت شفقت إيمانويل الذي يعمل حارسا في مدرسة، وزوجته العاملة المنزلية شغوفتا كوثر بإرسال رسائل نصية مسيئة للنبي محمد إلى أحد الأئمة.

وبحسب المحكمة، أرسل الزوج النص المثير للجدل من هاتف زوجته، ما نفاه الزوجان اللذان قالا إنهما فقدا الهاتف المحمول وإن شخصا ثالثا أرسل النص.

والخميس أعلن محامي الزوجين سيف الملوك أن محكمة الاستئناف في لاهور أصدرت حكما بتبرئة موكليه.

وأوضح المحامي "أنا سعيد للغاية لحصولنا على إطلاق سراح هذين الزوجين اللذين يعدان من الأشخاص الأكثر ضعفا في مجتمعنا"، معو لا على دخول القرار حي ز التنفيذ الأسبوع المقبل.
وأكد المد عي العام شودري غلام مصطفى لوكالة فرانس برس صحة هذه المعلومات.

والتجديف قضية بالغة الحساسية في باكستان حيث يمكن أن تؤدي أي مزاعم غير مثبتة بالإساءة إلى الإسلام إلى اغتيالات أو إعدامات خارج نطاق القانون.

وينص القانون الباكستاني حول التجديف على إعدام كل من يحق ر النبي محمد. ويعتبر ليبراليون أن النص يستخدم وسيلة لتسوية خلافات شخصية، إلا أن الإسلاميين يستميتون في الدفاع عنه.

وطالب النص الأوروبي بإعادة النظر في نظام التبادل التجاري الحر الذي يعطي باكستان مزايا تجارية في إطار برنامج مساعدات للتنمية الاقتصادية في مقابل تعزيز حقوق الإنسان والحقوق الاجتماعية فيها.

وكان البرلمان قد تطر ق تحديدا وبالاسم لقضية هذين الزوجين، مطالبا بإعادة النظر "فورا ومن دون شروط" بالإدانة الصادرة في حقهما.

والزوجان من سكان مدينة غوجرا (غرب لاهور) التي شهدت في صيف العام 2009 هجوما دمويا شن ه مسلمون غاضبون على حي مسيحي تخل له إحراق 77 منزلا، وأوقع سبعة قتلى، وذلك على خلفية شائعات عن تدنيس نسخة من القرآن.

وكان محامي الزوجين قد تولى حينها الدفاع عن المسيحية آسيا بيبي التي ح كم عليها في العام 2010 بالإعدام لإدانتها بتهمة التجديف، قبل أن يصدر قرار قضائي بتبرئتها في نهاية تشرين الأول/أكتوبر 2018.

وبعد تعر ضها لتهديدات انتقلت بيبي وعائلتها للعيش في كندا.