نقوش معادية للسامية على جدار مقبرة في الألزاس

أضيف بتاريخ 08/30/2021
أ ف ب


ستراسبورغ (فرنسا) - عثر على العديد من النقوش المعادية للسامية على الجدار الخارجي لمقبرة في الألزاس في شمال شرق فرنسا، كما أعلنت إدارة المنطقة السبت.

وقالت الإدارة في بيان "عثر على علامات معادية للسامية هذا الصباح على الجدار الخارجي لمقبرة روفاش (إقليم الراين الأعلى) وكذلك على جدار حظيرة متاخمة".

ولم يتم انتهاك أي قبر.

وشاهد موظف بلدي من الطريق عبارة "الموت لليهود" مرفقة برسم قنبلة مرئية، كما أوضحت الإدارة المحلية لوكالة فرانس برس مضيفة أن تحقيقات جارية.

ووفقا لصحيفة "لالزاس" أزيلت الكتابات بعد أخذ عينات، وقدم رئيس بلدية هذه البلدة الصغيرة الواقعة بين كولمار وميلوز، شكوى.

وجاء في البيان "يدين محافظ الراين الأعلى لويس لوجييه بأشد العبارات هذه النقوش البغيضة (...) معاداة السامية وكل أشكال الكراهية الأخرى لا مكان لها في جمهوريتنا".

وخلال عام واحد، من نهاية 2018 حتى نهاية عام 2019، تم انتهاك 240 قبرا عبر تغطيتها بعلامات ترمز إلى النازيين الجدد، في ثلاث مقابر يهودية في الألزاس. ولم ي عرف بعد مرتكبو هذه الأعمال التخريبية.