الداخلة.. انعقاد الملتقى الأول للسيرة النبوية الشريفة

أضيف بتاريخ 10/21/2021
و م ع

الداخلة - انعقد، أمس الاثنين بالداخلة، الملتقى الأول للسيرة النبوية الشريفة، الذي نظمه المجلس العلمي المحلي لوادي الذهب وجمعية العناية بالمساجد، في إطار الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف.



ويندرج هذا اللقاء، المنظم بتنسيق مع المندوبية الجهوية للشؤون الإسلامية بالداخلة - وادي الذهب، تحت شعار "بسيرته صلى الله عليه وسلم تستقيم الحياة"، في إطار التعريف بسيرة رسول الله وغرس قيم محبته في قلوب الناشئة.

وبهذه المناسبة، قال السيد محمد سالم الجيلاني، رئيس المجلس العلمي المحلي لوادي الذهب، إن تنظيم هذا الملتقى يهدف إلى إبراز شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم ومكانته بين سائر الأنبياء، وذ كر الصفات التي توجب له المدح والكمال.

وتناول السيد الجيلاني، في مداخلة بعنوان "محمد صلى الله عليه وسلم أول من يقرع باب الجنة"، مراحل سيرة المصطفى منذ ولادته وإلى غاية البعثة، داعيا إلى استخلاص العبر من سيرته العطرة واتباعها لما فيه خير الأمة وصلاحها.

من جهته، تطرق السيد أسامة الروكي، الأستاذ بالكلية متعددة التخصصات بالسمارة، إلى العوامل التي ساهمت في تقوية شخصية المصطفى صلى الله عليه وسلم وجعلتها تقف صامدة أمام ما تعرض له من أذى وظلم، وكذا تلك التي جعلت هذه الشخصية تتميز وتنفرد بهذه الصفة والعطاء. وأبرز، في مداخلة حول شخصية رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن نقاط القوة في حياة المصطفى تتمثل في سيرته العطرة قبل البعثة (الأمانة والصدق)، واستقراره الأسري (الخصال الطيبة والمقام العالي وسط عشيرته) واستقلاليته المالية (الرعي والتجارة)، وح لمه وحكمته، وعدم تمييزه بين الغني والفقير.

وبعدما ذك ر بتاريخ السيرة النبوية وتأسيس الدولة الإسلامية، أشار السيد الروكي إلى أنه من خلال اتباع نهج المصطفى صلى الله عليه وسلم والتقرب إلى سيرته الشريفة والنهل منها وجعلها نبراسا، فإن الحياة ستستقيم وستكون على الخطى الصحيحة.

وعلى هامش هذا الملتقى، نظم المجلس العلمي المحلي لوادي الذهب دورة تكوينية في السيرة النبوية المطهرة لفائدة تلاميذ وتلميذات مؤسسات الإعدادي والثانوي، بتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بوادي الذهب وجمعية العناية بالمساجد.

وتمحورت هذه الدورة التكوينية، المنظمة بتأطير من السيد عمر الحوات عضو المجلس العلمي، حول السيرة النبوية (تعريفها، أهميتها، مميزاتها)، وحياة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من الولادة إلى البعثة.

وفي ختام هذا اللقاء، تم توزيع عدد من الشواهد والجوائز التقديرية على المتوجين في مسابقتين حول السيرة النبوية والحديث النبوي الشريف، نظمتا لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية الإعدادية وطلبة الكتاتيب القرآنية.