عشرات الآلاف يتظاهرون في بنغلادش ضد الهجمات التي تستهدف الهندوس

أضيف بتاريخ 10/25/2021
أ ف ب


دكا - تظاهر عشرات الآلاف من الأقليات الدينية في مدن عدة في بنغلادش السبت احتجاجا على سلسلة من الهجمات الدامية التي استهدفت معابد ومنازل هندوسية.

ون ظمت تظاهرات في أكثر من 60 موقعا في هذه الدولة ذات الغالبية المسلمة شملت العاصمة دكا، حيث عبر المتظاهرون عن غضبهم حيال أعمال العنف المناهضة للهندوس التي خلفت سبعة قتلى الاسبوع الماضي.

وقال رانا داسغوبتا رئيس مجلس الوحدة الهندوسي-البوذي المسيحي الذي نظم التظاهرات "لقد فشلت وكالات تنفيذ القانون والإدارة المدنية تماما في حماية الأقليات، وخصوصا الهندوس".

وأضاف إن أكبر التظاهرات كانت في شيتاغونغ، ثاني أكبر مدن بنغلادش، حيث شارك ما لا يقل عن 15 ألف شخص.

وأشار داسغوبتا الى أن "الهدف من هذه الهجمات المروعة طرد الأقليات من منازلهم كما كان يحدث في الماضي".

وقال إن المحتجين قدموا 11 طلبا للسلطات بما في ذلك تشكيل لجنة قضائية للتحقيق في الهجمات.

واندلعت أعمال الشغب المناهضة للهندوس بعد أن أظهرت لقطات فيديو وضع قرآن على ركبة تمثال إله هندوسي خلال احتفالات مهرجان دورغا بوجا الهندوسي.

ويشكل الهندوس نحو 10 بالمئة من سكان بنغلادش، لكن هذه الأقلية غالبا ما تقع ضحية أعمال عنف طائفية في هذه الدولة التي يبلغ عدد سكانها 169 مليون نسمة.

وأعلنت شرطة بنغلادش أنها ألقت القبض على نحو 500 مشتبه بهم لصلتهم بهجمات على معابد هندوسية وممتلكات أخرى، من بينهم مسلم ز عم أنه من وضع القرآن على ركبة التمثال الهندوسي.

وأكدت السلطات أنها شددت التعزيزات الأمنية، بما في ذلك نشر قوات للسيطرة على أي اضطرابات أخرى.