البابا فرنسيس يقبل استقالة رئيس أساقفة باريس

أضيف بتاريخ 12/02/2021
أ ف ب

الفاتيكان, 2-12-2021 (أ ف ب) - أعلن الفاتيكان الخميس أن البابا فرنسيس ق ب ل استقالة رئيس أساقفة باريس المونسنيور ميشال أوبتي، مشيرا إلى أن ه تم تعيين مسؤول رسولي على رأس أبرشية باريس.



وأوضح الكرسي الرسولي في بيان أن "البابا قبل الاستقالة (...) التي قد مها الأسقف ميشال أوبتي وفي الوقت نفسه عي ن الأسقف جورج بونتييه مسؤولا رسوليا " لأبرشية باريس.

وفي نهاية تشرين الثاني/نوفمبر، قد م أوبتي استقالته إلى البابا بعد ات هامه في الصحافة بإقامة علاقة حميمة مع امرأة، وهو ما نفاه بشكل قاطع.

والأسقف أوبتي (70 عاما) الذي ع ي ن في 2017، تور ط في العام 2012 في "سلوك ملتبس مع شخص حاضر جدا في حياته"، وفق الأبرشية التي أوضحت لوكالة فرانس برس أن الأمر لم يكن "علاقة حب" أو "علاقة جنسية"، مضيفة أن رئيس الأساقفة "صارح رؤساء كنيسته بالأمر في ذلك الوقت".

وأصبح أوبتي أسقفا مساعدا في 2013. وبعد عام واحد فقط، أصبح مسؤولا عن أبرشية نانتير. وبعد ثلاث سنوات ونصف، في 2017، أصبح رئيسا لأبرشية العاصمة.

ورئيس الأساقفة هذا الذي اضطر للتعامل مع حريق كاتدرائية نوتردام في 2019، معروف بمواقفه المتشددة حول العائلة وأخلاقيات علم الأحياء، كما أن ه دعم بانتظام "المسيرات من أجل الحياة" المناهضة للإجهاض