العيادة الأخيرة

أضيف بتاريخ 03/03/2022
عن و م ع


احتضنت دار الثقافة محمد الخمار الكنوني بالقصر الكبير، مساء الاثنين الماضي، بمبادرة من جمعية "فضاءات ثقافية بمدينة العرائش" و"جمعية مدينتي للتنمية والتعاون بالقصر الكبير" عرضا مسرحيا تحت عنوان "العيادة الأخيرة".

أخرج هذه المسرحية مراد الجوهري، وهي من تأليف الكاتب عزيز قنجاع، وتشخيص كل من أحمد بلال، ووليد بورباع، وفاطمة الزهراء الجباري وحمزة فتح الله، فيما كانت السينوغرافيا من توقيع عبد الخالق الكلاعي.

بالإضافة إلى أن العيادة هي فضاء للعلاج، فقد شكلت في هذه المسرحية حلبة صراع بين الأفكار، وانبعاث الموتى إلى أحياء يحملون قضايا وتساؤلات راهنة، إذ لا يعترف فيها المجنون بجنونه، ولا المجرم بجريمته. وقد شكلت المسرحية متنا يسائل الحرية والسلطة ويلقي الضوء على الأماكن المظلمة في النفس البشرية.