مؤيدو بوتين يشيدون به في عيد ميلاده السبعين: "الله أوصلك الى السلطة"

أضيف بتاريخ 10/08/2022
أ ف ب


احتفل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة بعيد ميلاده السبعين وسط إشادات به من مسؤولين روس منهم البطريرك الأورثوذكسي الذي وصفه بأنه عطية من الله، في وقت تزداد عزلة روسيا على الساحة الدولية ويتراجع زخم قواتها في أوكرانيا.

وفي يوم عيد ميلاده أيض ا جاءت خطوات جديدة لتزيد الضغط على نظامه ونظام حليفه البيلاروسي وترفض غزو موسكو لأوكرانيا، بحيث منحت لجنة نوبل النروجية جائزة نوبل للسلام الجمعة في أوسلو للناشط الحقوقي البيلاروسي المسجون أليس بيالياتسكي، ومنظمتي "ميموريال" الروسية و"مركز الحريات المدنية" الأوكرانية غير الحكوميتين.

في روسيا، ضاعفت النخبة الروسية إشاداتها ببوتين، دون التطرق بأي حال إلى النكسات العسكرية التي منيت بها القوات الروسية مؤخر ا على الجبهة الأوكرانية أو إلى عزلة موسكو المتزايدة والتي تخضع لسلسلة من العقوبات الغربية.

وقال البطريرك الأرثذوكسي كيريل، متوج ه ا إلى بوتين وداعي ا للصلاة من أجل صحته، "وضعك الله في السلطة لكي تتمك ن من إنجاز مهمة ذات أهمية خاصة ومسؤولية كبيرة بالنسبة لمصير البلد ومصير شعبه".

وتوجه إليه بصفته "قائد ا وطني ا وفي ا لوطنه"، خصوص ا بعدما صادق الرئيس الروسي الأسبوع الماضي على ضم أربع مناطق أوكرانية تحتلها القوات الروسية بشكل كلي أو جزئي.

وتمن ى البطريرك كيريل لبوتين الذي يرأس روسيا منذ العام 2000 والذي قد يبقى في الحكم حتى العام 2036، الصحة و"القوة الجسدية والمعنوية لسنوات عديدة" مقبلة.

وضع البطريرك كيريل، وهو رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الروسية منذ العام 2009، كنيسته في خدمة سلطة فلاديمير بوتين ووصفه في العام 2012 بأنه "معجزة".

رأى الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو، وهو الحليف الرئيسي لبوتين، أن تقديم جرار للرئيس الروسي بمناسبة عيد ميلاده مناسب، خصوص ا أن مينسك مصن عة معروفة للجرارات، وفق ما صدر عن القناة غير الرسمية للرئاسة البيلاروسية على تلغرام "بول بيرفوغو" Pool Pervogo.

على مر السنوات، لم يقم بوتين في عيد ميلاده احتفالات عامة، لكن غالب ا ما كان يزور في هذا اليوم مدينة سان بطرسبرغ وهي مسقط رأسه، أو يقضي يومه في التايغا مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أو حتى في اجتماعات عمل.

وجمع بوتين الجمعة في سان بطرسبرغ قادة رابطة الدول المستقلة التي تضم العديد من دول الاتحاد السوفياتي السابق في "قمة غير رسمية".

وظهر بوتين في صورة نشرها حساب "بول بيرفوغو" وهو محاط بقادة آخرين ووراءهم جبل بطيخ ومجموعة فاكهة من جميع الأنواع.

قبل هذا الاجتماع، كان قد وج ه عدد من رؤساء رابطة الدول المستقلة رسائل تهنئة له، ومن بينهم الرئيس الطاجيكي إمام علي رحمن الذي أشاد ببوتين "القائد القوي والحكيم".

وسارع مسؤولون روس أيض ا إلى تهنئة رئيس الكرملين.

وأشاد الزعيم الشيشاني الاستبدادي رمضان قديروف "بواحدة من أكثر الشخصيات تأثير ا وتميز ا في العصر الحديث".

قال قديروف، حليف بوتين، الأربعاء إنه ر قي إلى رتبة رفيعة في الجيش الروسي.

من جهته، نشر رئيس مجلس النواب الروسي فياتشيسلاف فولودين على تلغرام رسم ا للرئيس الروسي، وكتب "وجود روسيا من وجود بوتين".

وأعرب القادة الروس للمناطق الأوكرانية التي ضمتها روسيا عن ثنائهم أيض ا، من بينهم القائد الانفصالي دينيس بوشيلين الذي عب ر عن "امتنانه الكبير".

ورغم أن المسؤولين الروس لا ينتقدون بوتين مطلق ا بوتين، ظهرت مؤخر ا علامات استياء داخل النخبة الروسية بسبب الهزائم في أوكرانيا، لكن دون التشكيك في وجاهة الغزو بحسب قولهم.

لذلك انتقد رمضان قديروف القيادة العسكرية الروسية بعد خسارة مدينة ليمان اللوجستية في الشرق الأوكراني، فيما المسؤول البرلماني البارز أندريه كارتابولوف دعا الجيش علانية إلى "الكف عن الكذب" بشأن نكساته.

وانتقد العديد من المسؤولين الطريقة الفوضوية التي يتم بها تنفيذ مرسوم فلاديمير بوتين للتعبئة، دون مهاجمة رئيس الدولة. ودفعت هذه التعبئة عشرات الآلاف من الروس إلى المنفى.

ويصادف عيد ميلاد فلاديمير بوتين الجمعة مع الذكرى السنوية لمقتل الصحافية الاستقصائية الروسية آنا بوليتسكوفسكايا في العام 2006 وهي جريمة لم يحاك م منف ذوها بعد. وكانت بوليتكوفسكايا لتبلغ من العمر 64 عام ا اليوم لو ظل ت على قيد الحياة.