هجوم على طالب يهودي خارج كنيس في هامبورغ

أضيف بتاريخ ١٠/٠٥/٢٠٢٠
أ ف ب


برلين - أعلنت الشرطة الألماني ة أن طالبا يهودي ا أصيب "بجروح خطرة" الأحد بي د رجل يبلغ 29 عاما خارج كنيس يهودي في هامبورغ بشمال ألمانيا، في هجوم وصفه وزير الخارجي ة بأن ه عمل "بغيض معاد للسامية".

وتعر ض الضحي ة البالغ 26 عاما لهجوم بمجرفة على رأسه بينما كان على وشك دخول الكنيس الذي كان ي قام بداخله احتفال ديني بعد ظهر الأحد، حسب ما أفاد بيان لشرطة هامبورغ.

وقالت الشرطة إن المعتدي اعت قل، مشيرة إلى أن ه كان يرتدي زي ا ي شبه زي الجيش الألماني.

ووفقا لوكالة الأنباء الألماني ة، فقد تم العثور على ورقة عليها صليب معقوف في جيب بنطاله.

وتابع المصدر نفسه أن الشاب ضحي ة الهجوم تمك ن من الاحتماء ون قل لاحقا إلى المستشفى.

وسارع وزير الخارجي ة الألماني هايكو ماس إلى الت نديد بالواقعة على تويتر، واصفا إي اها بأنها عمل "بغيض معاد للسامية يتوج ب علينا جميعا معارضته".

ومن نيويورك، ند د رئيس المؤتمر اليهودي العالمي رونالد لودر بـ"عمل إرهابي عنيف ومعاد للسامية".

ووصف رئيس المؤتمر الألماني للحاخامات الأرثوذكس أفيخاي ابيل الهجوم بأن ه "صدمة جديدة للجماعة اليهودي ة في ألمانيا".

وقال في بيان "إن ه أمر لا ي طاق أن نرى استمرار الكراهية والعنف ضد اليهود بالشوارع الألماني ة".

ونقلت وكالة الأنباء الألماني ة عن متحد ث باسم الشرطة أن المهاجم المزعوم اعت قل بي د عناصر شرطة مسؤولين عن مراقبة المبنى الديني ، لكن ه أعطى انطباعا بأن ه "مرتبك للغاية" ما صع ب عملي ة استجوابه. ويتعل ق الأمر بألماني اصله من كازاخستان، حسب المصدر نفسه.

واحتفلت الجماعة اليهودي ة في هامبورغ الأحد بعيد السوكوت.

وبحسب وسائل إعلام ألماني ة، كان الكنيس يعج بالمصلين. ويأتي هذا الهجوم بعد قرابة عام من محاولة هجوم على كنيس يهودي في هاله في يوم كيبور أكبر عيد يهودي، في 9 تشرين الأول/أكتوبر 2019.